وليد الركراكي يعتذر لإدارة الرجاء لكونه يود البقاء رفقة العائلة في قطر

[success]المواطن24[/success]

كشفت مصادر صحفية أن المدرب  وليد الركراكي يعتذر لمسؤولي الرجاء الرياضي عن خلافة المدرب جمال السلامي مشيرا إلى أنه ينوي البقاء والاستقرار مع عائلته في دولة قطر.

وأشارت المصادر أن وليد الركراكي تلقى اتصالات منذ فترة قصيرة من أجل العودة للميادين المغربية بعد الفترة الرائعة والناجحة التي قضاها مع الفتح الرباط، وأكد مؤخرا أنه لن يفتح الباب أمام امكانية التدريب إلى غاية الصيف المقبل وأنه يرغب في أخذ قسط من الراحة رفقة عائلته.

وتوصل الركراكي بمجموعة من العروض الجيدة للتدريب خلال الفترة الأخيرة في الخليج العربي والمغرب، حيث كان مرشحا بارزا لتدريب الوداد الرياضي، بداية الموسم الجاري، إلا أن موقفه ظل ثابتا، مفضلا أخذ استراحة، بعد 7 سنوات من العمل دون توقف.

ويرتقب أن يفتح الرجاء الرياضي السيرة الذاتية لعدد من المدربين من أجل تحديد “البروفايل” الأنسب لخلافة جمال سلامي، المرتقب أن يغادر منصبه بعد مواجهة فريق بيراميدز المصري، الأحد المقبل، ضمن الجولة الثالثة من دور مجموعات كأس الكونفدرالية الإفريقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.