شباب إبن جرير لكرة القدم ، هل فقد حسن اوغني السيطرة على زمام الأمور؟.

المواطن24

لاحديث اليوم في صفوف منخرطي و عشاق شباب إبن جرير لكرة القدم ،إلا عن النتائج السلبية و المتواضعة التي تسير به نحو أسفل سبورة الترتيب بالقسم الوطني الثاني ،و هو الشيء الذي جعلهم يدقون ناقوس الخطر و مطالبة  المكتب المسير التدخل و وقف هذا النزيف، حيث مع انطلاق مرحلة الإياب صار الفريق يتلقى الهزائم خارج و داخل الميدان، و ما زاد من تخوف أنصار الفريق هو ظهوره الباهت يوم أمس السبت أمام فريق سطاد المغربي برسم الجولة 17 ،جعلت هذا الأخير يفرض سيطرته المطلقة على جل اطوار اللقاء، بالمقابل اكتفى أبناء المدرب حسن اوغني فقط بخلق هجمات معدودة على رؤوس الأصابع و محتشمة، طرحت اكثر من علامة استفهام،

وبالرغم من التغييرات التي وقعت بالجملة ،خمس تغييرات في أقل من 10 دقائق مع بداية الشوط الثاني و هي مجازفة كبيرة أقدم عليها اوغني دون أية نتيجة تذكر،و ذلك لتدارك الوضع و الخروج من المتاهة التي جعلت الفريق يفقد بريقه و يبصم على مقابلة من أسوء مبارياته هذا الموسم، يمكن وصفها بالكارثية،ظهر خلالها اللاعبين بدون قتالية و بدون روح المسؤولية و بدون طراوة بدنية باستثناء البعض

و هذا ما جعل عشاق النادي يجزمون  بكون المدرب حسن اوغني فقد  السيطرة كليا على مقود سفينة الشباب حيث أصبح من الصعب عليه التحكم فيه من جديد لعدة اسباب منها الظاهر و منها الباطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.